آخر الاخبار
الرئيسية / اخبار عربية وعالمية / إرهاب في الشوارع ورئيس حالته حرجة

إرهاب في الشوارع ورئيس حالته حرجة

 

في الساعات القليلة الماضية عاشت تونس أوقاتًا عصيبة، بدءًا من دوي انفجارات نتج عنها وقوع ضحايا، وحتى نقل الرئيس التونسي باجي قايد السبسي إلى المستشفى العسكري بعد تعرضه لوعكة صحية حادة.

ففي تمام الساعة 10:50 صباحا، أقدم شخص على تفجير نفسه قرب دورية أمنية بشارع شارل ديجول بالعاصمة، ولم تسفر العملية إلا عن إصابات متفاوتة الخطورة في صفوف عوني أمن و3 مدنيين، تم نقلهم إلى المستشفى لتلقي العلاج، حسب بيان وزارة الداخلية.

وبعد دقائق وتحديدًا الساعة 11 صباحًا، أقدم شخص على تفجير نفسه قبالة الباب الخلفي لإدارة الشرطة العدلية بالقرجاني. وأسفرت العملية عن 4 إصابات متفاوتة الخطورة في صفوف أعوان الأمن، تم نقلهم إلى المستشفى لتلقي العلاج.

وإثر ذلك أغلقت الوحدات الأمينة الطرقات المؤدية إلى قصر رئاسة الحكومة ورئاسة الجمهورية أمام المترجلين والسيارات بعد ورود أنباء عن اعتزام مجهولين تنفيذ عمليات إرهابية تستهدف رئاسة الحكومة ورئاسة الجمهورية.

وقرب الساعة الثانية ظهرًا، أعلنت الرئاسة التونسية في بيان لها، تعرّض رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي صباح اليوم إلى وعكة صحيّة حادة استوجبت نقله إلى المستشفى العسكري بتونس.