الرئيسية / اخبار محليه / الحراك الثوري يحذر من كارثة طائرات اليمنية ويدين تلذذ التحالف وما تسمى الشرعية بمعاناة الجنوبيين

الحراك الثوري يحذر من كارثة طائرات اليمنية ويدين تلذذ التحالف وما تسمى الشرعية بمعاناة الجنوبيين

صوت عدن / خاص :
تابع مجلس الحراك الثوري بقلق بالغ حادثة طائرة اليمنية برحلة رقم 906 والتي انطلقت صباح أمس الأحد من مطار القاهرة الدولي في رحلتها إلى مطار عدن الدولي واضطرارها العودة إلى مطار القاهرة بعد أقل من نصف ساعة من إقلاعها نتيجة لاعطاب جسيمة في محركاتها وعلى متنها اكثر من مئة وخمسين مواطنا أغلبهم من المرضى نجوا بفضل الله من كارثة فادحة في ظروف تعاني فيها طائرات اليمنية من مشاكل فنية خطيرة في منظومة عملها ومن عدم صلاحيتها لنقل المواطنين .

ويدين المجلس بشدة رفض قوات التحالف في مطار عدن الدولي السماح لطائرة اليمنية البديلة التي أقلعت من مطار القاهرة الدولي اليوم وأثناء اقترابها من الأجواء اليمنية منع التحالف الطائرة من الهبوط في المطار ما اضطرها للعودة ثانية إلى مطار القاهرة الدولي ومؤكدين يعتبر المجلس ذلك التصرف سافرا ويتنافى مع القيم الإنسانية والأخلاقية وفيه انتهاكا سافرا للسيادة الوطنية .

ان مجلس الحراك الثوري يستنكر بشدة استخدام الخطوط اليمنية لطائرات مليئة بالاعطاب الجسيمة لنقل المواطنين ويعتبر ذلك التصرف لا ينم عن مسؤولية ويعرض حياة وسلامة المسافرين الجنوبيين لخطر فادح وفي هذا الصدد نحذر من استخفاف ما تسمى بالشرعية ومعها التحالف ممثلا بالاحتلال الاماراتي السعودي بحياة الناس بشكل سافر لا ينم عن مسؤولية .

ان مجلس الحراك الثوري يدين بشدة التجاوزات السافرة للتحالف ممثلا بالاحتلال الاماراتي السعودي الذي بات يمنع طائرة سيادية من الهبوط في ارض جنوبية ذات سيادة ويعتبر هذا التصرف تعسفيا بحق مسافرين ظلوا عالقين في مطار القاهرة الدولي ساعات طويلة في ظروف إنسانية مأساوية .

كما يدين مجلس الحراك الثوري بشدة صمت أولئك الذين يدعون أنهم يمثلون الشعب والقضية الجنوبية
ولا يحركون ساكنا إزاء تلك الانتهاكات السافرة وما يهدد حياة وسلامة المواطنين الجنوبيين من استخدام طائرات لا تتوفر فيها معايير السلامة الدولية والإنسانية وكأن الأمر لا يعنيها ولم يعد المواطن يعرف من تمثل تلك القوى لاسيما وأنها لم تصدر موقفا ينتصر لحقوق المواطن الجنوبي الذي باتت حياته في خطر وسيادته على أرضه تتعرض لانتهاكات سافرة من قبل التحالف وما تسمى بالشرعية اليمنية .

ويؤكد المجلس بأن منع التحالف ممثلا بالاحتلال الاماراتي السعودي لشركات الطيران العالمية من العمل في المطارات الجنوبية ونقل المسافرين من المواطنين قد أضاف أعباء كثيرة تثقل كاهل المواطنين لاسيما وأن طيران اليمنية يعتبر الاعلى عالميا في بيع التذاكر وخدماته متردية وتفتقد لمعايير الجودة العالمية في ظروف تغرق فيها اليمنية بالفساد وباتت ما تسمى بالشرعية شريكة بذلك الوضع المثقل بالفساد ولا تستطيع أن تعبر عن معاناة مواطنيها .. كما نعرب عن الأسف للصمت الدولي الذي لا يعير اهتماما بحياة المواطنين الجنوبيين الذين تتهدد حياتهم طيران اليمنية لاسيما وأن احداث طيران اليمنية باتت متكررة ولن تكون تلك الحادثة الأخيرة في ظل الوضع المزري لليمنية وقد سبقتها احداث كثيرة كادت تودي بحياة الركاب من المواطنين .

لقد بات واضحا خطورة سيطرة التحالف وتحكمه بالاجواء منذ عام 2015م وسيطرته الكاملة على كافة المنافذ البرية والبحرية والجوية وهو ما يمثل عائقا أمام حركة المواطنين والمسافرين وكذلك يعيق الحركة التجارية وهو مايزيد من معاناة المواطنين ويزيد من تردي الأوضاع الإنسانية بشكل مأساوي .

ان مجلس الحراك الثوري يؤكد أنه في ظل تحكم التحالف بالمنافذ الحيوية والاجواء وإعاقة الحركة فيها يفاقم من تدهور كافة الأوضاع وان تكرار الاعطاب الجسيمة في طائرات اليمنية فاقدة الصلاحية يدق ناقوس الخطر من احتمال حدوث كوارث فادحة يتحمل التحالف ممثلا بالاحتلال السعودي الاماراتي ومعه ما تسمى بالشرعية المسؤولية الكاملة عنها في ظروف بات التحالف يتلذذ بمعاناة الجنوبيين بشكل أرعن وسلوك وحشي لا ينم عن خلق اودين أو قيم إنسانية .