آخر الاخبار
الرئيسية / اخبار محليه / مصادر تكشف مخططا خطيرا للإستيلاء على مؤسسات حكومية تخضع للسلطة الشرعية بعدن

مصادر تكشف مخططا خطيرا للإستيلاء على مؤسسات حكومية تخضع للسلطة الشرعية بعدن

 

صوت عدن / خاص :

 

كشفت مصادر صحفية عن وجود مخطط خطير يستهدف الاستيلاء على المؤسسات الحكومية في العاصمة المؤقتة عدن وذلك تنفيذا لأجندة خارجية  .

واكدت أن ذلك المخطط قد بدأ بالفعل باقتحام وكالة الأنباء اليمنية سبأ يوم الاربعاء الموافق 3 يوليو وإغلاقها والعبث بها وتهديد مديرها والعاملين فيها من اي محاولة لفتحها .. منوهة الى حملة التحريض التي يقوم بها أصحاب ذلك المخطط ضد قيادة الوكالة وموظفيها وهي تمس حياتهم وسلامتهم في ظروف تعيش فيها عدن إنفلاتا شاملا وتقويضا لسلطة الدولة الشرعية .

واضافت أنه تواصلا لمسلسل الاستيلاء على مؤسسات الدولة الرسمية أقتحمت مجاميع ، يوم امس، مبنى مكتب الجهاز المركزي للإحصاء ووزارة التخطيط والتعاون الدولي ومزقت يافطات المكتبين وعبثت بهما وهددت العاملين فيهما من ممارسة أي عمل داخلهما .

ونوهت بأن هذا المجاميع كانت قد اقتحمت مقر اتحاد عمال اليمن فرع عدن الكائن في مدينة المعلا وذلك منذ عدة أيام وبسطت سيطرتها عليه وسط تنديد عمالي ونقابي واسع لتلك الممارسات الخارجة عن القانون .

واكدت أن ذلك المخطط الخطير من الاعتداءات الممنهجة على مؤسسات الدولة الرسمية مايزال متواصلا وان هناك مجاميع تم تشكيلها في مختلف مديريات العاصمة المؤقتة عدن للقيام بعمليات اقتحام وإغلاق وسيطرة كاملة على تلك المرافق الحكومية التي تتبع السلطة الشرعية المعترف بها دولياً .

وأشارت بأن تلك الاعتداءات التي تسير بوتيرة سريعة تستهدف إغراق كل المحافظات التي تخضع للسلطة الشرعية بصراعات داخلية وفوضى بهدف إخضاعها وفرض ما تسميه الأمر الواقع على الأرض وتقويض سلطة الحكومة الشرعية بممارسات غير قانونية أشبه بالانقلاب على السلطة الشرعية وتدفع المحافظات المحررة الى أتون حروب داخلية وكوارث إنسانية عواقبها وخيمة .

واعربت عن الأسف الشديد لصمت التحالف العربي بقيادة السعودية عن تلك التجاوزات الخطيرة ، والتي تشكل تهديدا خطيرا لسلطة شرعية تحظى بالاعتراف الدولي وتشكل تمردا سافرا لا يقل خطورة عن تمرد الحوثيين.