آخر الاخبار
الرئيسية / اخبار محليه / وسط توتر شديد وصمت رسمي .. مسلحو مدينتي المحاريق والسيلة يحشدون لحرب أهلية

وسط توتر شديد وصمت رسمي .. مسلحو مدينتي المحاريق والسيلة يحشدون لحرب أهلية

 

صوت عدن / خاص :

أكدت مصادر محلية زيادة حدة التوتر والاحتقان بين مسلحي مدينتي المحاريق والسيلة بالعاصمة عدن على خلفية اتهام مواطنين من المحاريق قتل مواطن من أهالي السيلة الشهر الماضي اندلعت بسببه عدة مواجهات مسلحة أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى من الجانبين بالإضافة إلى عدد من الأسرى .

وكشفت عن حصول طرفي النزاع على إمدادات من المتعاونين معهما تمثلت بأسلحة مختلفة تم توصيلها لهما خلال الأيام القليلة الماضية ما يضع العاصمة عدن فوق صفيح ساخن من الاشتباكات المسلحة .

وأشارت بأن هناك تحالفات مناطقية انظمت لكلا الطرفين تمثلت بوقوف مسلحين من مدن دار سعد والممدارة وعبدالقوي وبعض مدن من عدن الى جانب مسلحي المحاريق فيما تحالف مسلحين من مدن عمر المختار وأحياء من الشيخ عثمان والمنصورة مع مسلحي السيلة وذلك تحضيرا لحرب قادمة اكثر ضراوة من حروبهما السابقة .

واعربت عن الأسف لصمت السلطتين المحلية والأمنية بالعاصمة عدن وعجزهما عن اتخاذ الإجراءات القانونية الصارمة ضد مسلحي الطرفين الذين يتداعون لمواجهات تجر عدن الى أتون حرب أهلية مدمرة عواقبها الإنسانية كارثية .