آخر الاخبار
الرئيسية / اخبار محليه / وسط إحتقان أمني وسياسي .. تظاهرة حاشدة بعدن تنديدا بإغتيال “أبو اليمامة” ورفضا للحكومة الشرعية

وسط إحتقان أمني وسياسي .. تظاهرة حاشدة بعدن تنديدا بإغتيال “أبو اليمامة” ورفضا للحكومة الشرعية

 

صوت عدن / خاص :

 

أقيمت تظاهرة حاشدة بعد عصر اليوم بساحة العروض بمديرية خورمكسر بالعاصمة المؤقتة عدن وذلك تلبية لدعوة المرجعية الجنوبية البارزة الشيخ عبدالرب النقيب وذلك تنديدا بجريمة إغتيال العميد منير المشألي اليافعي أبو اليمامة ورفاقه من أبناء يافع الذين استشهدوا في حادث تفجير معسكر الجلاء بمديرية البريقة يوم الخميس الماضي الذي تداعت له سائر قبائل يافع بالغضب .

شارك بالتظاهرة الكبيرة مواطنون من محافظات جنوبية عدة وقوى سياسية اعتبروا الفعالية يوما للغضب الجنوبي ورفعوا شعارات وهتافات تطالب برحيل الحكومة الشرعية التي يرأسها الدكتور معين عبدالملك من العاصمة المؤقتة عدن ومعها كل قيادات السلطة الشرعية بالمحافظات الجنوبية المحررة وأكدوا أن هدف شعب الجنوب هو استعادة الدولة .

وأعلن الناطق باسم التظاهرة تأجيل صدور البيان الختامي للفعالية الى يوم غد الثلاثاء دون إبداء الأسباب إلا أن مصادر صحفية اكدت أن ضغوطا قوية مارسها التحالف العربي بقيادة السعودية حثت منظمي التظاهرة على التريث وعدم اصدار بيان يزيد الأوضاع توترا واحتقانا وحذرتهم بشدة من خطورة إنزلاق الأوضاع بما يتعارض مع القوانين الدولية بشأن اليمن .

وكان مراقبون قد أعربوا عن قلقهم الشديد من وصول حشود قبلية ضخمة بعتادها العسكري واطقمها الأمنية بكامل جاهزيتها للمشاركة بالتظاهرة وأبدوا مخاوفهم من خطورة إنزلاق الأوضاع إلى مواجهات مع الحكومة الشرعية في ظل الاحتقان السياسي والامني والتوترات التي تشهدها عدن والمحافظات الجنوبية الأخرى بين الحكومة الشرعية المعترف بها دولياً والمجلس الإنتقالي المدعوم إماراتيا .. منوهين الى أهمية نجاح الضغط السعودي في نزع فتيل الأزمة وتجنيب الطرفين الدخول في مواجهات تداعياتها كانت كارثية .