الرئيسية / اخبار محليه / ضغوط سعودية وإماراتية وتهديدات للسلطة الشرعية اليمنية قبيل إنعقاد الجلسة العمومية للأمم المتحدة

ضغوط سعودية وإماراتية وتهديدات للسلطة الشرعية اليمنية قبيل إنعقاد الجلسة العمومية للأمم المتحدة

 

 

صوت عدن / خاص :

كشفت مصادر مقربة من الحكومة اليمنية الشرعية اليوم عن ضغوطات وتهديدات تمارسها السعودية والإمارات على الرئيس هادي للقبول بالحوار مع المجلس الإنتقالي المدعوم إماراتيا .

واكدت إن السعودية والإمارات تعملان على منع السلطة الشرعية من اتخاذ قرارات مستقلة ضد إنقلاب مليشيات المجلس الإنتقالي في عدن.

وأشارت أن السعودية كثفت ضغوطاتها على السلطة الشرعية بسبب التخوف من الخطاب المرتقب للرئيس هادي في اجتماع الجمعية العمومية للأمم المتحدة والذي سيعقد خلال أيام والذي وتخشى ان ينقل فيه هادي استهداف الإمارات للجيش اليمني ودعم مليشيات الانتقالي إلى أروقة الأمم المتحدة ويضع السعودية في حرج عالمي كونها قائدة التحالف.

وكشفت عن تهديدات سعودية لمسؤولين يمنيين بالطرد من الرياض أو منع هادي من الذهاب إلى نيويورك وإحلال رئيس الحكومة بدلا عنه في حال رفضه التماهي مع السعودية والجلوس مع “الانتقالي”.

وأشارت المصادر بأن السعودية تريد من الحكومة القبول بالحوار قبل انعقاد الجلسة العمومية للأمم المتحدة والمقررة في 16 من سبتمبر الحالي والمفترض أن يشارك فيه الرئيس هادي .