الرئيسية / اخبار محليه / مجلس إدارة البنك الأهلي اليمني بعدن يعقد اجتماعه السنوي لمناقشة وإقرار البيانات المالية لعام 2018م

مجلس إدارة البنك الأهلي اليمني بعدن يعقد اجتماعه السنوي لمناقشة وإقرار البيانات المالية لعام 2018م

 
صوت عدن/أشجان المقطري:
عقد مجلس إدارة البنك الأهلي اليمني بعدن اليوم الأربعاء اجتماعه السنوي، وبحضور أعضائه، لإقرار البيانات المالية للبنك عن السنه المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2018م، وسماع تقرير مدقق الحسابات المستقل السادة/ دحمان ومشاركوه ـ مراسل لشبكة آر إس إم.

 

وقد بدأ الاجتماع بكلمة الأخ الدكتور/ محمد حسين حلبوب ـ رئيس مجلس الإدارة، وأكد في بدايتها بنية الحكومة ودعمها الكامل والمستمر للبنك الأهلي اليمني ليتمكن من خوض مجالات المنافسة مع البنوك التجارية الأخرى العاملة في الجمهورية، وإدارة أعماله برؤية عصرية شاملة تواكب الخيار المصرفي الأمثل للعميل وبأحدث تقنيات الصناعة المصرفية وفقاً للممارسات الفضلي في البنوك.

وأشار في كلمته إلى أن البنك الأهلي اليمني بالرغم من حالة استمرار أوضاع عدم الاستقرار الاقتصادي وانعكاساتها المختلفة وتدهور سعر الريال اليمني وتقلص حجم التعاملات محلياً وخارجياً وصعوبة التواصل مع بعض البنوك المراسلة قد برهن في العام 2018م على كفاءته وقدرته على تحقيق معدلات نمو ملحوظة ومتميزة في كافة مؤشراته المالية، بالإضافة إلى تحقيق إنجازات ونتائج متميزة وهامة من أهمها: (المحافظة على جودة أصول البنك ومتانتها، وزيادة حقوق الملكية الأمر الذي أدى إلى رفع معدل كفاية رأس المال ليصبح من أحسن معدلات كفاية رأس المال الأمر الذي حسن من القوة والملاءة المالية للبنك، حيث زادت موجودات البنك بمبلغ وقره 17,2مليار ريال يمني في نهاية عام 2018م، وارتفعت أرصدة الاستثمارات المحلية بنسبة 13%، ونمت حقوق الملكية بنسبة 14%، عن عام 2017م، بالإضافة إلى الحفاظ على نسبة مرتفعة لكفاية رأس المال بلغت 78%، مقارنة مع متطلبات البنك المركزي اليمني ومتطلبات لجنة بازل والبالغة 8% و12% على التوالي).

كما أشار رئيس مجلس الإدارة، إلى أن إجمال إيرادات النشاط في عام 2018م، قد ارتفع بنسبة 21.3%، بالمقارنة مع عام 2017م.

وأضاف قائلاً: لقد شهد عام 2018م، الانتهاء من عملية انزال برامج وتطبيقات النظام المصرفي الحديث (BANKS” CORE BANKING SYSTEM”)، المصنع من شركة ics financial systems ltd))، وأنظمة تشغيل النظام في المعدات والأجهزة الخاصة بإدارة النظام والذي تمت تشغيلها وتركيبها في مركز المعلومات في الإدارة العامة للبنك، والانتهاء من عملية تدريب الفريق الأساسي والمتدربين الفنيين والمصرفيين (برنامج تدريب المدربين) المختصين بإدارة النظام وتطبيقه في الإدارة العامة للبنك وفروعه، وكذا إنشاء الدوائر المرتبطة بالميكنة كدائرة العمليات المركزية ودائرة الرقبة المالية ودائرة الخزينة، والبدء بعملية توطين موظفيها وفقاً للهيكل التنظيمي الجديد للبنك المصمم وفقاً للممارسات الفضلى في البنوك، وتدريبهم على النظام كل في مجال اختصاصه، واستمرار تنفيذ عملية تجهيز البنية التحتية للمشروع والربط الشبكي بين مركز المعلومات في الإدارة العامة للبنك والدوائر والفروع ومركز الكوارث في مدينة المكلا، تمهيداً لمرحلة الانطلاق الحي للمشروع وتطبيقه على مستوى الإدارة العامة والفروع.

 

كما أشار رئيس مجلس الإدارة إلى أن إدارة البنك وشركات الاستشارات الدولية (السادة/ ديلويت آند توش)، قد استكملوا أعمال إعداد أدلة العمل والإجراءات كدليل العمليات المصرفية، أدلة عمل دوائر الخزينة، والرقابة المالية، ودائرة التدقيق الداخلي وتدريب الموظفين المختصين على استخدامها وتطبيقها، بهدف المحافظة على مكانة البنك الرائدة في القطاع المصرفي المحلي وترسيخ هويته توسيع خدمات البنك ومنتجاته وتقديمها بمستويات أفضل لعملائه والجمهور الكريم.

وأوضح رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي اليمني، إلى أن البنك سيستمر خلال عام 2019م، في سياسته الرامية إلى تحقيق أرباح ممتازة، وزيادة المركز المالي للبنك وتعزيز حقوق المالك، وذلك من خلال التوظيف الأمثل لموارد واستخدامات البنك، وتحسين عمليات وأنشطة البنك وزيادتها، وتطوير موارد البنك البشرية مع الاستمرار في تنفيذ خطة تطبيق النظام المصرفي الجديد لمجاراة أخر التطورات في الصناعة المصرفية العالمية، وتوسيع خدمات البنك ومنتجاته وتقديمها بمهنية عالية وبكل يسر وسهولة لعملائه وللجمهور الكريم، إلى جانب إتباع سياسة تسعير تنافسية تتناسب مع التطورات في بيئة العمل المصرفية المحلية.
هذا وقد قام مدقق الحسابات المستقل، السادة/ (دحمان ومشاركوه ـ مراسلين لشبكة آر إس إم) بقراءة تقريره والذي أظهر عدالة البيانات المالية للبنك عن السنة المنتهية في 31 ديسمبر 2018م.

وفي الأخير تقدم رئيس مجلس الإدارة الدكتور محمد حسين حلبوب، بجزيل الشكر والتقدير للحكومة بقيادة الأخ/ عبد ربه منصور هادي رئيس الجمهورية اليمنية، لدعمهم المستمر والمتواصل لرفعة البنك.

كما عبر عن امتنانه وتقديره لعملاء البنك الكرام على ثقتهم الغالية التي كانت دائماً محل تقدير واعتزاز إدارة البنك، وتقدم بالتحية والشكر إلى الإدارة التنفيذية للبنك ولجميع الموظفين العاملين فيه على جهودهم في أداء واجباتهم الوظيفية.
وعلى هامش الاجتماع تم تكريم أفراد الحراسة التابعة لمبنى فرع الملكة أروى، وهم: (جلال أحمد بكار عمر، ومعاذ أحمد محمد الشريف، وحيدرة أحمد حسين مشبح، وعمر عوض محمد عبدالله)، نظراً لجهودهم الجبارة التي قاموا بها في إخماد الحريق الهائل الذي نشب في المبنى خلال الاحداث الأخيرة التي شهدتها محافظة عدن.
حضر الاجتماع كلاً من وكيل أول محافظة عدن، الأخ/ نصر الشاذلي، ونائب رئيس مجلس الإدارة الأخ/ سامي عبدالحميد مكاوي، والمدير العام الدكتور أحمد علي بن سنكر، ونائب المدير العام لشؤون الدوائر المساندة محمد سعيد الشبحي، وأروى علي سليمان نائب المدير العام لشؤون الدوائر المصرفية، وأبو بكر باعبيد مدير مكتب الصناعة والتجارة، وممثل عن وزارة المالية عدن، علي طه العبادي مدير عام مكتب المالية عدن، وممثل عن وزارة الصناعة والتجارة محمد عبادي بن عطاف، ومحمد علوي أمزربه رئيس مجلس إدارة مؤسسة مواني خليج عدن وانتصار سعيد مرشد مديرة عام مكتب التخطيط والتعاون الدولي في عدن.